كيف تحول عميلك المحتمل إلى عميل دائم؟

كيف تحول عميلك المحتمل إلى عميل دائم؟

inمايو 27, 2021

كيف تحول عميلك المحتمل إلى عميل دائم؟

العملاء تحاوط علامتك التجارية من كل اتجاه. كل زائر لموقعك الإلكتروني هو عميل محتمل، كل رسالة تصلك على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وكل إعجاب يوضع على منشور خاص بعلامتك التجارية هو من قبل مجموعة من العملاء المحتملين. بعضهم يمكنك ملاحظة هؤلاء العملاء من خلال تفاعلهم والبعض الآخر يجب عليك الوصول إليهم بطريقة رقمية ما. 

وبالطبع فإن حلم كل مدير تسويق هو رؤية هؤلاء العملاء المحتملين يتحولون إلى عملية شراء ناجحة، ويتصفون لاحقًا بالولاء والتأييد لعلامتك التجارية، وينشرون تجربتهم الناجحة مع علامتك التجارية بين أقرانهم. 

أنواع العملاء المحتملين

عليك البدء بالتحليل والكشف على أنواع العملاء المحتملين الذين ينتظرون خدمات ومنتجات علامتك التجارية، ولكي تقدر على تحديدهم ومعرفة الاختلافات بينهم، عليك أولًا أن تعرف شخصية عميلك بشكل عام، عندها فقط يمكنك الخوض في الأنواع الثلاثة للعملاء المحتملين: 

  • العميل المحتمل غير الواعي بعلامتك التجارية Cold: هو ببساطة العميل الذي لا يعرف أي شيئ عن علامتك التجارية، على الأغلب لم يطرأ اسم علامتك التجارية على مسمعه أبدًا، ربما هو عميل لشركة منافسة لك، وربما يهتم بما تقدمه من خدمات ومنتجات ولكنه فقط لا يعلم بوجودك. 

  • العميل المحتمل المهتم بعلامتك التجارية Warm: على عكس الـCold Leads فإن هذا العميل قد سمع عن علامتك التجارية وما تقدمه أيضًا، ربما يتابع صفحات علامتك التجارية على السوشال ميديا، وقد قام بإضافة تعليق أو اثنان فيما مضى يسأل فيهم عن سعر أو جودة ما تقدمه، ولكنه لم يقم بعملية شراء ناجحة بعد. 


  • عميلك الحالي Hot: نعرف أن هذا النوع من العملاء هو المفضل لديك. فهو قد مر بمرحلة التوعية بما تحمله علامتك التجارية له من خدمات ومنتجات، وقد أبدى اهتمام كبير بالمحتوى المقدم والعروض المطروحة. ويتميز عميلك الحالي بأنه قد قام على الأقل بعملية شراء ناجحة، وربما يقوم بأخرى بينما تقرأ أنت هذه السطور.

كيف تحول عميلك المحتمل إلى عميل دائم؟

لن يصلح أسلوب تسويقي واحد لجميع أنواع العملاء الذين تم ذكرهم سابقًا، سيكون ذلك مضيعة للوقت، والمال والجهد لك ولفريق التسويق الخاص بك. وبالنظر لأن كل عميل في مرحلة مختلفة عن الآخر من رحلته فإن إدراكك ومعرفتك برحلة العميل بصفة عامة هي التي ستجعلك تحدد الاستراتيجية الصحيحة للوصول له، والمحتوى الصحيح لتحويله إلى عميل دائم. 

تحويل العميل المحتمل غير الواعي بعلامتك التجارية Cold Leads: يحتاج منك هذا النوع من العملاء مرحلة مكثفة من المحتوى الناشر للوعي، سواء كان عبر المدونة الخاصة بك على موقعك الإلكتروني، أو خانة “من نحن؟” و “ماذا نقدم؟”.

سوف يساعد أيضًا إنشاء حملة تسويقية على صفحات علامتك التجارية على مواقع التواصل الاجتماعي حتى تدعهم يتعرفون على كل ما تقدمه.

يمكنك أيضًا بذل مجهود أكبر لضمان نتائج أفضل من خلال إطلاق الحملات التسويقية الممولة، والتسويق و الإعلان على محركات البحث SEM، حيث يمكنك استهداف هؤلاء المعجبين بصفحات المنافسين الخاصين بعلامتك التجارية، أو العملاء الذين بحثوا مؤخرًا عن الخدمة أو المنتج الذي تقدمه. 

تحويل العملاء المهتمين بعلامتك التجارية Warm: حان الوقت لتحويل هذا العميل المهتم بما تقدمه إلى عمليات شراء ناجحة ينتج عنها عميل ذو ولاء لعلامتك التجارية، فيصبح هو المسوق الأول لك من خلال رواية تجربته التسويقية الناجحة للمستهلكين في محيطه. ولتحقق ذلك عليه تقديم العروض والخصومات المغرية له، بالإضافة إلى نشر محتوى تعليمه لتكسب ثقته أكثر.

الإعلانات الممولة تجد طريقها مجددا في تحويل هذا العميل إلى عميل دائم، وفي هذه الحالة فإن استهداف المستهلكين الذين بدورهم قد وضعوا علامة إعجاب على صفحات علامتك التجارية في السوشال ميديا أمر سهل للغاية، كما يبشر بنتائج إيجابية. 

الاحتفاظ بعميلك الحالي Hot Leads: ينشغل معظم مديرين التسويق بتحويل العميل المحتمل إلى عميل دائم، وحين يصلون إلى لحظة الانتصار تلك يظنون أن عملهم قد انتهى! لا يجب عليك أن تتعامل مع رحلة العميل على أنها: معرفة، واعتبار، وشراء، وولاء وتأييد فقط. يغفل البعض أن مرحلة ما بعد البيع لا تقل أهمية عن تلك المراحل بل تكملها. 

مرحلة تحويل العميل إلى عملية شراء ناجحة لا تعني أن مهمتك انتهت بل هي بداية لتحويل هذا العميل إلى المتحدث الرسمي بإسم علامتك. ولكن كيف تحتفظ بهذا النوع من العملاء؟ 

يمكنك البدء بمتابعة رأيه وتقييمه لآخر عملية شراء قام بها، ثم تهديه خصومات وعروض خاصة للعملاء القدامى فقط. من الجيد أيضًا أن تنشئ حملات نصية تسويقية سواء على واتس آب، ماسنجر أو أي موقع من مواقع التواصل الاجتماعي. عندها فقط ستتمكن من إعادة إعادة زرع الحاجة لديه باقتناء منتجك أو الاستمتاع بالخدمة التي تقدمها. 

في نهاية الأمر، أيًا كان نوع عميلك ستتمكن من تحويله إلى صديق لعلامتك التجارية فقط إن أخذت الوقت لتتعرف عليه. على احتياجاته. عمره. أحلامه. طريقة معيشته. عندها كل الأجوبة السحرية سوف تتجلى أمامك. 

لوكالز ستساعدك بداية من تحليل وضع منافسيك الرقمي، وتحليل وضع موقعك الإلكترونية وصفحات علامتك التجارية على السوشال ميديا، وتهيئة موقعك الإلكتروني لمحركات البحث، وصولًا لكتابة المحتوى المرئي والمكتوب المناسب لشخصية عميلك، ووصولًا للتخطيط الاستراتيجي وإدارة الحملات التسويقية الرقمية الممولة، وأخيرًا توثيق حساباتك على مختلف المنصات لتتمكن من اكتساب المزيد من ثقة عملائك. عملنا يبدأ وينتهي عند تحويل عملائك المحتملين إلى عائد على الاستثمار. نروي قصتك لنزيد من مبيعاتك.